recent
الأخبار

العقوبات سلاح الاتحاد الاوروبي الوحيد في مواجهة روسيا

الصفحة الرئيسية

العقوبات سلاح الاتحاد الاوروبي الوحيد في مواجهة روسيا


العقوبات سلاح الاتحاد الاوروبي الوحيد في مواجهة روسيا

أوربا لن تتدخل عسكريا لدعم اوكرانيا ولديها خطة للاستغناء عن الغاز الروسي

تقرير أعـده: عبد الرحمن حبيب 

أكد الاتحاد الأوروبي أنه لن يتدخل عسكريًا؛ لأنه لا يريد أن تنتشر الحرب، ويرى أنه من الضروري "إلحاق الضرر بالاقتصاد الروسي" وعزل روسيا عن المجتمع الدولي حتى لا تتمكن من مواصلة العملية العسكرية في أوكرانيا، وانتهى الاتحاد الأوروبي من إعداد المجموعة الرابعة من العقوبات ضد روسيا والتي تشمل الشخصيات والمجالات

قال رئيس الدبلوماسية الأوروبية، جوزيب بوريل، في مؤتمر صحفي في مقدونيا الشمالية: "يمكنني الإعلان أننا ننهي تنسيق المجموعة الرابعة من العقوبات التي تخص مجالات من الاقتصاد وشخصيات منفصلة"، وأوضح أن اقرار العقوبات الجديدة سيتم بعد اعدادها من قبل المندوبين الدائمين لبلدان الاتحاد ، الموافقة عليها نهائيًا في مجلس الاتحاد عن طريق إجراء فني مكتوب.

وقال مفوض الأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، إن الاتحاد الأوروبي سيستبعد خيار التدخل في أوكرانيا تفاديًا لنشوب حرب واسعة النطاق، مشيرا الى وجود مخاوف كبيرة من قيام روسيا بتوسيع أنشطتها العسكرية، وأن تكون هذه الانشطة موجهة ضد أي دولة من دول الناتو أو ضد دولة أخرى.

أكد إن الاتحاد الأوروبي لن يتدخل عسكريًا؛ لأنه لا يريد أن تنتشر الحرب، ويرى أنه من الضروري "إلحاق الضرر بالاقتصاد الروسي" وعزل روسيا عن المجتمع الدولي حتى لا تتمكن من مواصلة العملية العسكرية في أوكرانيا.

مراحل الاستغناء عن النفط الروسي

أوضح الاتحاد الأوروبي، خطته للتخلص من النفط الروسي بشكل تدريجي، في أعقاب تصاعد الصراع العسكري بين موسكو وكييف، وذلك بعد ان اتجهت الولايات المتحدة وحلفائها لفرض عقوبات أكثر صرامة على القيادة الروسية من أجل إجبارها على وقف العمليات العسكرية.

ويستمد الاتحاد الأوروبي حوالي 40 بالمئة من غازه الطبيعي من روسيا، كما تزود روسيا الاتحاد الاوروبي بحوالي 27 بالمئة من النفط الذي يستورده كل عام.

وقال المتحدث باسم الاتحاد الأوروبي، لويس ميغيل بوينو، في تصريحات اعلامية، إن "الاتحاد الأوروبي يسعى لأن يصبح مستقلاً عن الوقود الأحفوري الروسي قبل عام 2030"، وكان الرئيس الأميركي جو بايدن أصدر منتصف الأسبوع الماضي،قرارا يهدف الى زيادة الضغو الاقتصادية على روسيا بعد أن 
حظر واردات النفط الروسي إلى بلاده.

وتسبب هذا القرار الأمريكي في ارتفاع أسعار النفط، بشكل قياسي بعدما صعدت العقود الآجلة لخام برنت (تسليم مايو) الى مستوى 130 دولارا للبرميل، قبل أن تتهاوى مرة أخرى لتستقر صباح يوم الاثنين عند حدود 109.5 دولار للبرميل.

وشدد المتحدث باسم الاتحاد الأوروبي على ضرورة العمل لتخفيف التأثيرات المترتبة على ارتفاع أسعار الطاقة، وتنويع مصادر الغاز في الشتاء المقبل، والتعجيل بالتحول إلى الطاقة النظيفة لتقلل من الطلب الاوروبي الملح من مصادر الاقة التقليدية.

تنوع الامدادات وترشيد الانفاق

وتطرق "بوينو" للحديث عن خطة الاتحاد الأوروبي للتخلص من النفط الروسي، والتي تعتمد على ركيزتين؛ 

الركيزة الاولى تتناول تنويع إمدادات الغاز، عن طريق زيادة واردات الغاز الطبيعي المسال وخطوط الأنابيب من الموردين من دول اخرى غير روسيا، مع زيادة الكميات من إنتاج وواردات ثنائي الميثان والهيدروجين المتجدد.
وعن قائمة الدول التي ستعوض النفط الروسي، قال بوينو إن "الولايات المتحدة والنرويج وقطر وأذربيجان والجزائر ومصر وكوريا الجنوبية واليابان ونيجيريا وتركيا وإسرائيل من بين هذه البلدان".

وتشمل الركيزة الثانية من الخطة التعجيل بخفض استخدام الوقود الأحفوري في المنازل والمباني والصناعة ونظم الطاقة، وسيتم ذلك عن طريق تعزيز كفاءة الطاقة، وزيادة مصادر الطاقة المتجددة والكهرباء، ومعالجة الاختناقات في البنية التحتية.

حظر تصدير السيارات الفاخرة لروسيا

يبحث الاتحاد الاوروبي في اطار حزمة العقوبات الجديدة أن يفرض حظرا على صادرات السيارات الفاخرة، ووفقا لتقارير صحفية عن وكالة "بلومبرج" للأنباء ذكر مصْدرين دبلوماسيين أن الاتحاد الأوروبي يبحث فرض حظر على صادرات السيارات التي تزيد قيمتها عن 50 ألف يورو (54760 دولارا) إلى روسيا.

وقد يتضمن مشروع العقوبات الجديدة، حظر تصدير بعض الطرازات التابعة لعدد كبير من الماركات الأوروبية، بما في ذلك أودي وبي إم دبليو ومرسيدس وفيراري وبورشه.

كما سيشمل الإجراء الأوروبي أيضا القوارب والطائرات، ومصاعد الكراسي وهي المخصصة لنقل المتزلجين لمواقع التزلج المرتفعة أيضا سيشمل الدراجات النارية التي تزيد قيمتها عن خمسة آلاف يورو، والجدير بالذكر أن الكثير من شركات تصنيع السيارات الأوروبية قد قامت طواعية بتعليق مبيعاتها لروسيا بعد حربها في اوكرانيا.

google-playkhamsatmostaqltradent